كلمة نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين فى اليوم العالمي للمعلم

كلمة نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين فى اليوم العالمي للمعلم

إنه من دواعي سروري أن أتقدم اليوم بأسمى آيات التقدير والتهاني لزملائي المعلمين بمناسبة يوم المعلم العالمي ‏الذي يحتفل به العديد من دول العالم في الخامس من أكتوبر ‏سنويًا.

ومما لا خلاف أنه يستحيل وجود تعليم ‏جيد بدون وجود معلمين مخلصين ومؤهلين، فالمعلمين هم العمود الفقري للعملية التعليمية والقوة الدافعة للتعلم.

وقد جاء الاحتفال العالمي هذا العام ٢٠٢٠ بإلقاء الضوء على الدور القيادي للمعلمين بعنوان "المعلمون: القيادة في أوقات الأزمات ووضع تصوّر جديد للمستقبل" ، وإنّ الدور القيادي الذي اضطلع به المعلمون عند التصدي للأزمة "جائحة كوفيد ١٩"، لم يكن مناسباً وحسب، وإنّما كان حاسماً أيضاً من ناحية الإسهامات التي قدمها المعلمون لتوفير التعلّم عن بعد. ومواصلة العملية التعليمية دون توقف.

وفِي هذا الصدد لابد من الاشارة الي الدور القيادي الذي قام به معلمو مصر في آداء الامتحانات وخاصة امتحانات الثانوية العامة ومساعدة الطلاب علي استكمال عامهم الدراسي في ظل جائحة"كوفيد ١٩" فكنتم ، فدائيون ، لا تدخرون جهداً في خدمة الوطن في أصعب الظروف.

لذلك تحية إجلال وتقدير مني بصفتي زميل لكم، وبصفتي نائبا للوزير لشئونكم.. هذا والله الموفق.

أ.د. رضا حجازي