نائب وزير التعليم : حل مشكلة العجز في المعلمين خلال الفترة القادمة

نائب وزير التعليم : حل مشكلة العجز في المعلمين خلال الفترة القادمة

عقد الدكتور محمد عمر نائب وزير التربية والتعليم لشئون المعلمين اللقاء الأسبوعي مع المعلمين لبحث بعض المشكلات التي تواجههم وإيجاد الحلول المناسبة لها لتحقيق استقرارهم الوظيفي مما ينعكس على أدائهم لصالح العملية التعليمية.

حيث حضر اللقاء الأستاذ الدكتور/ مجدى أمين – مدير الأكاديمية المهنية للمعلمين ، وعدد من قيادات الوزارة من بينهم الأستاذ يسرى محمود رئيس الإدارة المركزية للموارد البشرية، والأستاذ جمال البنداري رئيس الإدارة المركزية للشئون المالية، والأستاذ وائل شعراوى مدير الإدارة العامة للتوجيه المالي والإداري، والأستاذ هشام جعفر مدير الإدارة العامة للشئون القانونية، والمستشار علاء حسين المستشار القانونى للوزارة.

وأسفر اللقاء على النقاط التالية :
– رحب عمر بالسادة المعلمين الحاضرين، شاكرًا لهم إدراك أهمية التواصل الدائم والمستمر، وسعيهم لتحقيق العدالة وحل المشكلات، وتحملهم عناء ومشقة السفر من كافة المحافظات، موضحًا لهم أن كافة الشكاوى المقدمة يتم بحثها بجدية من قبل المختصين فى الوزارة، وأشار إلى أهمية العرض الموضوعي للمشكلات المقدمة بالمستندات الرسمية لإيجاد الحلول الصحيحة لها.

– وردًا على بعض الاستفسارات الخاصة بالأكاديمية المهنية للمعلمين، فقد وجه عمر للأستاذ الدكتور/ مجدي أمين مدير الأكاديمية، بتتبع جميع الملفات الخاصة بالشكاوي المقدمة والتي لم يتم الرد عليها منذ شهور، لمعرفة ما تم التوصل إليه من حلول وما هي الردود التى تمت بشأنها.

– وردًا على مجموعة الأسئلة الخاصة بتوفيق أوضاع المعلمين، أنه بعد يوم 31 أكتوبر الجارى سوف يتم توفيق أوضاع المعلمين، ووضع أسس للثبات والاستدامة المهنية لتحقيق الإنجاز، وأيضًا وضع معايير جديدة لاختيار مديرى المدارس وموجهى المواد الدراسية، وأن أي مخالفة لقرارات الوزارة سوف يتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة ضد من يُقصر، مشيرًا إلى أن الوزارة مُصرة على بناء الوطن مع الجميع، وتطبيق القانون على كل من يخالف أيًا كانت درجته الوظيفية.

– كما وجه عمر بضرورة مراجعة الكتاب الخاص بمجموعة الأسئلة والردود عليها الذي يُعد ليجيب على كافة مشكلات المعلمين لتسهيل مهمتهم في التربية والتعليم، وإضافة كل جديد من الأسئلة إلى هذا الكتاب.